Subscribe:

السبت، 12 نوفمبر، 2011

أفروديت تستعطفني




بالأمس
زارتني افروديت
تستعطفني
أن أخبئك في قمقم
وارميه في البحر المسحور
تخاف منك
فأنت معشوقة زيوس
يخدمك كيوبيد
وحلم أوزوريس
تخشى  أن يراك حبيبها
بالأمس
زارتني افروديت

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق